1436 هـ | رحبًا واسِعًا ~

رحبًا .. بما تعنيه هذه الكلمة من معنى.
 الكون الرحب هذا ما فائدته إذا كانت نفسك ضيّقة، وصدرك لا يتّسع لأحد، ولا يتحمّل شيئًا؟
حتمًا ستراه كثقب الإبرة .. ستمضي أنت وتنقضي الحياة وأنت لم تعشها كما يجب وكما ينبغي أن تعيش الحياة ككائن مستخلف فيها.
إذا كان لك نفسٌ ضيّقة لن ترى السماء شيئًا، ولن ترى الشمس شيئًا وكل مباهج الحياة ستصبح رماديّة في عينيك، وكل الأمور ستكون متساوية عندك، لأن نفسك ضيّقة/محدودة.
جرّب أن توسّعها : أعني أن يتسع صدرك لكل شيء في الحياة، المواقف/الأشخاص/المشاعر.
 تقبّل الموقف لأنه ماضٍ عليك ماض وهذا ليس باختيارك وارضَ بما قدّره الله لك.
تقبّل الأشخاص – صدقًا نحتاج لهذا – أن تتقبّلهم جدًا وتُنحّي كل ظن سيء وكل فكرة بُنيت على مظهر وأن تحتسب تقبّلك وحلمك وصبرك تأسيًا برسولك صلى الله عليه وسلم.
 ثم تقبّل المشاعر، إن حزنت فلست أول من يحزن ولا آخر من يحزن لكن تعاملك مع حزنك هو المفصل،
 واحتسبه ابتلاءً لتصبر عليه وتنال، وإن فرحت فافرح من قلبك وبكل وسعك لأنه الشعور الممتع اللذيذ الذي ساقه الله إليك فلا تبخسه حقّه
 
باختصار / عامك الجديد هذا ، عيشيه بصدرٍ واسع
ترين عجبًا ومتعة
بدايةً أول ما أنصحك به هو ” أن تحاسبي نفسك ”
حاسبيها ،، قوّمي اعوجاج ظهرها
ماذا قدّمتِ لدينك ؟! لأمتك ؟! كم من الأوقات أضعتيها بلا فائدة تُرجى ؟!
لا بأس إن قسوتِ على نفسكِ قليلاً ،، حتى لاتنخرط فيما لا يرضي الله ، وفيما لانفع فيه
بعد أن حاسبتُ نفسي ،، فتحتُ مذكّرات العام المنصرم ١٤٣٥ هـ
قرأتُها :””
أشياء هزّتني في العمق
أمور كتبتُها وقت ضيق ، حزن > فقط
أقرأها الآن بنظرة مختلفة ، أدركتُ فعلاً معيّة الله
وكيف أن هذه الأمور التي كنتُ حزينة من أجلِ حدوثها
تغيّرَت وتبدّلَت ، وتحوّلت إلى منحٍ عظيمة صقَلت شخصيتي
وتغيرت نظرتي للأشياء من حولي
ممتنّة لهذه المذكّرة التي احتوت حزني ، فرحي ، سعادتي ، وكل تفاصيلي الصغيرة :”
بعد ذلك فتحت قائمة اهدافي وإنجازاتي
والحمدلله ” كانت ثريّة ، سعيدة ، مليئة بالإنجازات الصغيرة
اسرد لكم بعضها :
شاركت في فعالية #مع_قارئ 
كانت تجربة ممتعة وسعيدة :”)
كتبت ١٠ تدوينات خلال هذا العام > العدد قليل ، ربّما لأن ١٤٣٥ كان عامي الأول في التدوين ، وكنت لاأزال مبتدئة وفقيرة أفكار :”
قرأت 30 كتاب متنوعًا مابين ثقافي وتاريخي وروائي … الخ
كنت قد جعلت التحدي لـ ٤٠ كتاب خلال السنة
لكني خسرت التحدي
وغيرها كثير لكن لا أودّ الإطالة 🙂
أنهيت تصفية مذكراتي وأهدافي للعام الماضي
وبدأت في ترتيب خطة العام الجديد بكل : حب :
#مشروع ١٠٠ يوم من الإنجاز
 
مشروع جديد لهذا العام أحاول أن ألزم نفسي فيه
فكرته : أقوم خلال سنة ونصف بالقيام بـ ١٠٠ إنجاز منوّع
لايشترط أن تكون إنجازات عظيمة وكبيرة وخارقة ذذ بل أشياء بسيطة وصغيرة تُحدِث فرقًا في يومي مثل ” طبخة معيّنة تنمية هواية مشروع برنامج مدرسي كتب محددة ابتسامة في وجه صديق ترتيب الغرفة … الخ ”
تواريخ تستحق أن تدوّن
خصصت مذكرة صغيرة للأحداث السعيدة التي مرت عليّ
(أكتب الحدث وتاريخه )
فكرة لذيذة تجعلني أحافظ على الأيام السعيدة والمميزة في ذاكرتي
عادات أودّ اكتسابها
الحياة تتطلب الكثير ، فلابدّ من جلسة مع النفس ، لتحديد الأهداف وترتيب الأولويات وتقييمها والتفكير في كيفية تطويرها من حيث الإيجابيات والسلبيات،، والتخلص منها ما أمكن
لذلك ضغي لك قائمة ببعض الصفات الإيجابية ،، واعملي على التحلّي بها وتعزيزها
– وضعت ٥ صفات إيجابية أودّ اكتسابها والتحلي بها
و ٧ صفات سلبية أودّ تغييرها وتركها
أهداف متفرّقة
تحدي القراءة
سأدخل في تحدي الـ good reads هذا العام بـ ٥٠ كتاب
وبإذن الله سأنجح في هذا التحدي
كتابة ٢٤ تدوينة لهذا العام بإذن الله
حفظ ٤ أجزاء بإتقان وتجويد وتدبّر
أطور مهارة ( القراءة السريعة والاستيعاب ) لأستفيد منها في استذكار الدروس وحفظ القران وقراءة الكتب ايضًا >> سأتحدث عنها في تدوينة لاحقة بإذن الله
تمّت التدوينة =)
وَ تذكَّروا : الأشيَاء الجميلَة ،
محْفوفَة بالمتاعِب ,
ستُرهقك كثيرًا :””
لكنّ ثمّة نهايَة سَعِيدَة ترتقبَك عندمَا تصل إليْها (“=
فتفاءل وكُن لها

One comment

  1. ماشاء الله كلماتك في البدايه رائعه وجميله جداً
    اللهم ببارك في عاامك، و ويجعله عامرًا بالطاعات الأعمال الصالحة ()”

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s